تجربة ايسيكس 1820 الرحلة التي اكل فيها الرجال بعضهم البعض


 الرحلة التي اكل فيها الرجال بعضهم البعض
 الرحلة التي اكل فيها الرجال بعضهم البعض

تجربة ايسيكس 1820 التي حولت الرجال الي وحوش


في ذلك الزمان كان علي الرجال ان يقوموا برحلات طويلة بواسطه سفن شراعيه ليصطادو اكبر عدد من الحيتان من اجل استئصال دهونها وبيعها بمبالغ طائلة
فدهون الحيتان كانت هي بترول ذلك الزمان ,تستخدم في التدفئة والاضاءة والميكانيكا وصناعة الصابون والزيوت.

كانت ايسيكس واحده من تلك السفن ,قائد ومساعدة ومعهم 19 رجل متجهين الي  الساحل الغربي لامريكا الجنوبية حيث الحيتان الوفيرة,في رحلة تستغرق سنتين ونصف ,
بعد سنه من الابحار  اكتئبوا لان صيدهم لم يكن وفيرا , واثناء بحثهم صادفو مركبا يحكي قبطانه عن مكان مليء بالحيتان الوفيرة,
تساوي ثروة, طمع القبطان دفعه الي توجية مراكب الصيد الي تلك المنطقه وبالفعل وجدوها  ,
انزلو ثلاث مراكب صغيرة تسهل عليهم الاقتراب من الحيتان واصابتها وفجأه
افترب حوتا بطول 26 مترا ووجه ضربتين الي السفينه فانشطرت نصفين ,مصيبه ثلاث مراكب صيدا الان وسط المحيط وحدهما.
غرقت صناديق الطعام والشراب ولم يتبقي غير صندوقا واحد.
بعد التجديف لمسافه الف كيلو مترا وجدوا جزيره ماركيساس المعروفة بأن اهلها اكلي لحوم البشر ففرو هاربين ,
ان يموتو غرقا خيرا من ان يصبحوا هامبورجر.
بعد شهرا من غرق سفينتهم انتهي ما كان بداخل الصندوق من طعام وشراب  وفوق كل هذا كانت الشمس حارقة مما تسبب في موت واحدا منهم , فرمو جثته في المياه لكن جرحا بسيطا منه جعلت اسماء القرش تلتف حوله, بعدها هبت عاصفه جعلت المراكب الثلاثه تتفرق ليختفي الاول الي الابد,
اما عن المركبين الاخرين فقد بدأ البحارة يموتون عطشا الواحد تلو الاخر الا ان جثثهم لم تعد ترمي في البحر فأصبحت وجبه لمن بقي علي قيد الحياة
, فقد قرر المتبقين علي قيد الحياه ان يلتهمو بعضهم البعض ومن باب العدل قررو عمل قرعه لتحديد من  الضحية التالية ومن يقع الاختيار عليه يتم اطلاق النار عليه وتبدأ الوليمة
عثر علي القائد ومساعده وخمسة بحاره وكمية هائلة من العظام
بعد  عودتهم عاد القبطان ليغرق سفينه اخري وليعتزل الابحار بعدها نهائيا
اما مساعده فقد اصيب بالجنون ليمضي حياته في مستشفي للمجانين الا انه قبل ان يفارق الحياه كتب مذكراته الخاصه والتي نشرت فيما بعد بعنوان القصه الكئيبة والاستثنائيه , وهي المصدر الوحيد لقصتنا اليوم, ومصدر كل الافلام والكتب .

تجربة ايسيكس 1820 التي حولت الرجال الي وحوش



مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق